مهما كان في نظر الآخرين سخيفآ إذهب لتحصل عليه

مارأيكم أن أتكلم عن نفسي

ليس لأني قدوة

وليس لأني هداف في ناد عالمي بعد أن عانيت التشرد

بل لأني مازلت أحاول بكل ماأوتيت من ألم أن أحقق حلمي

وهل يتحقق الحلم بالألم ؟

الألم محفز كما السعادة

تتألم/ين عندما تشعر/ين بالفشل

بالغدر

بسرقة كل ماعندك

بإستهزاء الآخرين بأحلامك

تتألم/ين عندما تشعر/ين أنك وحيد/ة في رقعة أرض مع فنجان قهوة بارد مل يداك/ي

وبعض الأفكار التي يستهجنها الجميع

تتألم/ين عندما يأخذ كل شيء منك

الألم

إن كان على هيئة بشر

سيوصف برجل حاد الملامح

عيناه شبه مغلقة ترتعد أوصال ناظرها

يبطش كجلاد يبتسم كلما ترنحت حبال المقصلة

يرتدي معطف من ماضيك

يصاحبك/ي تارة في الضحي صديق/ة وتارة يسهرك/ي الدجى على هيئة عدو

لكن لديه جانب مضيء

كل يوم يسألك/ي ………..

هل لي أن أعطيك/ي مالدي من قوة لأني أريد الدخول في سبات على أنغام سيوف تقرع في بلاط عقلك الباطن

في ذات يوم قبلت عرضه

واليوم هو في سباته

وأنا أصبحت أعجن من الليل خطط وافكارا

أخبزها في تنور الصبح

وأقتات عليها في كل لحظة فهي تنسيني جوع من حولي ببحثهم عن طرق لإفشالي

في النهاية ومن تجربتي أنصحك/ي عندما تعرض عليك/ي

تلك المقايضة

لأجل إتمام حلمك/ي ( إقبل )

بقلم المقايضات الكبرى في العقل الباطن

DR:OMAR QARMOUTA

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اتصل بنا