عقم قبل الولادة بــقلم د.عمر قرموطة

في إحدى الجلسات وكعادتها النهايات الأوسطية

نتوصل لعدة نتائج لاتمت للواقع بصلة

فالنتيجة في تلك الملحمة الفكرية كانت العودة و الإكتفاء بما وجد

الرجل x: اذا” هل معقول أن تبنى النظريات على مابين أيدينا ألم يتغير كل شيء

منذ عدة دقائق في الكرة الأرضية

الرجل  : بل نكتفي ونقول بأن كل شيء قد أكتشف ولو عدنا للمراجع والكتب

سنجد أن الأمراض جميعها قد تمت دراستها وأنتهى .

عليه :

فلنعد للتواصل عبر الحمام الزاجل فقد تم اكتشاف تلك الوسيلة الفذة للتواصل بين الشعوب

ولنسافر بشكل قوافل بأحصنة وجمال فالعلماء قد درسوا طريقة السير بتتبع النجوم للوصول إلى الهدف المرجو

ولنأتي للقرن العشرين

ونقول

دعك من الطابعة ثلاثية الأبعاد

والعمليات النوعية المؤتمتة دون حتى أن يلمس الطبيب مريضه

بل لنشرب بعض الزنجبيل ممزوج بعصارة الجهل والتخلف

القهر أنك لو عدت لكبار علماء التاريخ

ستجدهم كانوا يتخصصون بأكثر من فرع علمي هل كان ذلك صدفة

أم كان لإدراك منهم أن الجمع يقوي الحجة

هل معنى أن اكون محاضرا أو طبيب أو عالم ذرة يجعلني من اكفأ المتفوهين في حقوق التطور

وماهو التطور أساسا “

لو أخبرتك

أن مارتن كوبر في عام 1973 اخترع اول هاتف محمول

ولكنه كان ذو نوعية رديئة الإشارة وبدون أي مميزات تسهل عملية الإستخدام للتواصل

هل ستخبرني أن الجهاز الذي تقرء منه الٱن هذا المنشور هو مجرد

تطور طبيعي بعد العودة للمخططات التي وضعها مارتن والاكتفاء بها

الإجابة أن ماتحمله الٱن هو عالم من العلم المتطور

ٱلاف براءات الإختراع من فيزياء ورياضيات وهندسة وتقنيات لم تكن موجودة في أي كتاب وجد سابقا”

ولو عدنا للمدارس النفسية

هل كانت تكفي لمعرفة الأمراض التي تنتج في القرن العشرين وأكتشاف علاج لها

أم أن الطب النفسي تطور من ثقب الجمجمة إلى طرد الارواح الشريرة إلى الثورة السيكياترية

إلى رودوف غوكل فمسمى علم النفس حتى فرانسيس بيكون

الذي فصل بين العقل والروح واقر المناهج الامبيريقية على المناهج الميتافيزيقية

لإعطاء العقل الكيان المستقل حتى وصلنا للعلاج بالادوية المثبطة والمحفزة وووووووووو…………

صديقي y فعلا لم يعد هناك مايكتشف والكتب أصبحت كافية

عليه سأخبرك

أصبحت قافلتك جاهزة ومحملة بالعطايا

سنقوم برحلة لعلاجك عبر ثقب في الجمجمة

وسيقوم بإستقبالك صديقنا الذي استلم رسالتك التي أرسلتها منذ شهرين

فقد وصل الحمام الزاجل الوجهة المرجوة

بقلم توت عنخ ٱمون

DR:OMAR QARMOUTA

عقم قبل الولادة بــقلم د.عمر قرموطة

اتصل بنا